هنا كل ما يتعلق بمقابلة الشباب الرياضي مع الرجاء الرياضي

هنا كل ما يتعلق بمقابلة الشباب الرياضي مع الرجاء الرياضي

كما سبق الإعلان عنه جرت صباح اليوم الأحد 27 شتنبر 2015 ، بمركب نادي الرجاء الرياضي بالوازيس المقابلة الودية التي جمعت أطوارها بين الفريق الأول لكرة القدم وشبان نادي الرجاء الرياضي ، الذين حازوا السنة الماضية على البطولة الوطنية لفئة الفتيان ، المقابلة بغض النظر عن نتيجتها النهائية التي آلت للفريق المضيف بحصة 7 أهداف مقابل هدفين ورغم أن هذا الأخير انطلقت استعداداته منذ شهرين في المقابل أجرى الشاب الرياضي ثمانية حصص تدريبية فقط لحد الساعة ، وفي الظروف التي يعلمها الجميع حيث الاقتصار على الجانب البدني فقط في انتظار فتح الملعب البلدي سيدي معروف مستقبلا ، علما بأن مقابلة اليوم كانت الأولى له هذا الموسم وبغض النظر عن الأخطاء المباشرة التي وقع فيها بعض اللاعبين مما مكن الخصم من تسجيل أربعة أهداف كان يمكن تفاديها بسهولة بالغة ، فإن المقابلة كانت مفيدة على جميع الأصعدة وحددت لمدرب الفريق خارطة طريق لما ينبغي التركيز والاشتغال عليه لاحقا ، وقد مرت المقابلة في أجواء كروية جيدة طبعتها الروح الرياضية العالية بين الفريقين .

الشوط الأول : عرف سيطرة واضحة لشبان الرجاء الرياضي لا من حيث امتلاك الكرة أو خلق فرص التسجيل وانتهى بحصة ثلاثة أهداف لصفر ، حيث سجل الهدف الأول خطأ من طرف أحد المدافعين في مرمى الحارس منير مصدق الذي أدى شوطا أولا في المستوى وتصدى للعديد من المحاولات السانحة للتسجيل .

الشوط الثاني : كان مغايرا تماما للشوط الأول حيث أجرى المدرب تغييرا شاملا على التركيبة البشرية واحتفظ فقط بالمدافع أيوب بوكيلي ، معتمدا على أبرز العناصر التي شكلت الدعامة الأساسية للفريق الموسم الماضي ، وقد كان هذا الشوط شبه متكافئ لولا بعض الأخطاء المباشرة وتراجع منسوب اللياقة البدنية للاعبين والمبالغة في الاحتفاظ بالكرة من طرف بعض اللاعبين أحيانا وغياب التركيز في بعض المحاولات السانحة للتسجيل ، وقد انتهى هذا الشوط بحصة أربعة أهداف مقابل هدفين مع تضييع الشباب الرياضي لضربة جزاء ، وجدير بالذكر أن هذا الشوط شهد عودة وسط الميدان اللاعب عبدالله آيت بهو للملاعب بعد غياب دام  قرابة 8 أشهر .

حضر المقابلة الإطار يوسف روسي ، المدير التقني لنادي الرجاء الرياضي ، وانتهت أطوارها في أجواء طيبة للغاية كما لقي خلالها النادي ترحابا كبيرا وحفاوة استقبال من طرف أطر ولاعبي فريق شبان نادي الرجاء ، كما لقي اداء فريق الشباب الرياضي استحسانا وتشجيعا على مواصلة العمل من لدنهم .